دراسة علمية تكشف سر العمر الطويل

0 351

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

تعد مسألة العمر الطويل ، من الأمور التي شغلت البشرية على مر العصور ، اذ أن الانسان دائماً يحاول البحث عن أي شيء قد يساعده في الحفاظ على صحته ، هذا المقال يكشف لكم عن اسرار العمر الطويل :

كشفت دراسة حديثة قام بها مجموعة من العلماء عن اسرار العمر الطويل ، حيث أكدو انه يمكن للشخص أن يصل عمره الثمانين و هو يتمتع بصحة جيدة و و قدرات عقلية قد تضاهي قدرات من هم أصغر منه سناً

و بحسب هذه الدراسة فإن الأشخاص   المعمرين يميلون للتمتع بعدد من الصفات كالمرونة في التعامل مع المواقف المختلفة التي تحدث معهم ، هذا إلى جانب كونهم أقل عصبية وأكثر انفتاحاً لتقبّل الآراء والنقاش مقارنةً بغيرهم من الاشخاص العاديين.

وبتحليل وفحص أدمغة 10 في المئة من المعمرين المتوفين، أكدت البروفيسورة  “إيميلي روغالسكي ” من جامعة نورث ويسترن، ،  أن امتلاك هؤلاء الأشخاص لنوع معين من الخلايا الدماغية تعرف باسم Von Econom ، لا تكون عادةً موجودةً عند الأشخاص غير المعمرين.

كذلك لفت العلماء إلى أن أدمغة المعمرين احتوت ايضاً على ثخانة أكبر بالنسبة للمنطقة التي تعرف باسم قشرة “سينغولات” الأمامية، حيث أن لها دور مهم في التركيز و الذاكرة ، وقد جاءت بسماكة أكبر مقارنةً بتلك الموجودة عند الأشخاص البالغين من العمر 50 و60 عاماً.

{loadmodule mod_custom,Adsense – sidebar300}

ومن الأشياء التي يحاول العلماء التركيز عليها في دراستهم حول سر العمر الطويل، التوصُل لوجود  نوع معين من البروتين في الدماغ يعرف باسم “إميلويد”، وهو مركب يعتقد بأن تجمعه  يؤدي للاصابة  بالزهايمر.

وصرحت كلوديا كاواس، طبيبة الأعصاب وأمراض الشيخوخة في جامعة كاليفورنيا، أن تشريح جثث بعض المعمرين  أظهر أن لديهم بروتينات مشوّهةً في أدمغتهم، على الرغم من احتفاظهم بذاكرة و قدرات عقلية جيدة .

ومن النتائج الغريبة لهذه الدراسة أن نمط الحياة غير الصحي ليس بالضرورة أن يكون واحد من  أسباب الموت المبكر، وذلك بعد تأكيد  عدد كبير من المعمرين تدخينهم للسجائر لسنوات على سبيل المثال.

و بخصوص مسألة الوزن فقد بدت مؤثرةً في هذه الدراسة التي توصّلت الى أن أولئك الذين يمتلكون معدلاً منخفضاً لمؤشر كتلة الجسم بعد سن الثمانين معرضين للوفاة بشكل أكبر ممن يكون لديهم هذا المعدل مرتفعاً.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

تعليقات
جاري التحميل...